إيمحلات - أول وأفضل سوق إلكتروني يمني متكامل

9/9

شوايه صحيه 2000 وات من كينوود HG230 - اسود

خصم
6%
 شوايه صحيه 2000 وات من كينوود HG230 - اسود, fig. 1
مرر على الصورة للتكبير
7 الكمية
YR51,000
YR48,150
ستوفر: YR2,850 (6%)
3 يوم
+
التوصيل والشحن
طرق الدفع
ميزاتنا

حماية المشترينريد منك التسوق بثقة و طمأنينة, فلذلك تضمن حماية المشتري لدينا أن تتم تغطية مشترياتك في حالة مواجهة أي مشكلة.

الإشعارات إرسال إشعارات لبريدك الإلكتروني لكل مراحل الطلب.

سياسة الإرجاع والتبديليمكنك إرجاع المنتجات المشتراة خلال 3 أيام من الإستلام. البضاعة يجب أن تكون في حالتها الطبيعية ومعباة في عبوتها الأصلية.

طرق دفع متعددة توفر إيمحلات طرق دفع آمنة ومتعددة للمتسوقين لشراء السلع على السوق. يمكن إجراء الدفع عبر الإنترنت بسهولة من خلال خدمات الحولات المالية والإلكترونية المتاحة في الجمهورية اليمنية والخدمات الأشهر عالمياً.

أفضل الأسعارتخفيضات كبرى, عروض ضخمة و أسعار تنافسية لفئة كبيرة من المنتجات.

  • Pinterest
الوصف

أهم ما يميز الشوايه كينوود HG230 انها تقوم باستبعاد الدهون والتقطير من صينيه الشواء الي صينيه التقطير، لذا يقلل من انبعاث الادخنه الزيتيه ومع غطاء الشوايه كينوود الزجاجي الحراري يقوم بحبث الحراره مما يعطيقي طعام مشوي وناضج من الداخل في فتره اقل دون الانتظار حتي احتراق الجزئ الخارجي دون نضج قلب

أهم ما يميز الشوايه كينوود HG230 انها تقوم باستبعاد الدهون والتقطير من صينيه الشواء الي صينيه التقطير، لذا يقلل من انبعاث الادخنه الزيتيه ومع غطاء الشوايه كينوود الزجاجي الحراري يقوم بحبث الحراره مما يعطيقي طعام مشوي وناضج من الداخل في فتره اقل دون الانتظار حتي احتراق الجزئ الخارجي دون نضج قلب اللحوم او السمك 

غطاء الشوايه يعطيكي فرصه اكبر لطعم رائع وشواء اسرع فضلا عن متابعه الطعام ورؤيه اثناء الشواء 

الشوايه كينوود شوايه صحيه جدا تعطيكي اكل صحي ومذاق رائع 

  • القدره: 2000W
  • اللون: أسود
  • نظام تنظيف شامل: متاح
  • مقابض باردة الملمس: متاح
  • لوح طهي (سنتيمتر): 28 × 40

 


المرفقات والقدرات

  • غطاء:الزجاج

المواصفات العامة

  • مادة الجسم:البلاستيك
  • اللون:أسود
  • الضمان:نعم
  • الحجم (سم):9.8H × 51W × 35D
  • القوة الكهربائية:1700 واط
  • الوزن:4.6 كجم
الميزات

الماركة:
Kenwood
الآراء والمراجعات

لا يوجد تعليقات

شاركنا رأيك